التخطي إلى المحتوى

صرحت وزارة التربية والتعليم الفني، إن النظام الجديد يهدف إلى بناء أجيال قادرة على التنافس في المستقبل وتحقيق رؤية مصر في عام 2030، مشيراً إلى أن المشروع القومي لتطوير التعليم يستهدف رياض الأطفال وطلاب الصف الأول الابتدائي حتى نقدر تطبيق التغير من المراحل الأولى للتعليم.

وأوضحت الوزارة من خلال صفحتها الرسمية على موقع “الفيس بوك” أن هذه المنهج به مادة مجمعة للرياضيات والعلوم والدراسات في كتاب يدرس وفقاً للمهارات الحياتية، وسوف يكون هذا الكتاب متوفر باللغة العربية.

وقالت أنه سيكون هناك مادة اللغة الإنجليزية لغة شاملة تحدثاً وكتابة وتشمل مصطلحات الرياضيات والعلوم، وعندما يصل طلاب رياض الأطفال وطلاب الصف الأول الابتدائي إلى الصف الأول الإعدادي ستصبح مواد التخصص العلوم والرياضيات منفصلة باللغة الإنجليزية، وسيتم إدخال اللغة الثالثة بدء من الصف الأول الإعدادي.

ولافتاً إلى انه عمل على تلك المناهج خبراء لغة أكدوا أن هذا الأمر يساعد على تسلسل تعلم اللغة ويجعل الطالب يتمكن من تحدث وكتابة اللغتين بطلاقة وإتقان.

كما تابعت الوزارة، أن طلاب الصف الأول الثانوي للعام الدراسي 2018/2019 سوف يتم توزيع جهاز تابلت عليهم مجاناً، وسيتم تغير طرق شرح المنهج الحالي، وذلك من أجل تشجيع الطالب على التفكير والبحث بدلاً من الحفظ ومواكبة التطور وإعداده للمرحلة الجامعية، ومن المقرر أن يتيح نظام التعليم الجديد أحدث طرق إدارة الامتحانات والتقييم إذا يتيح للطالب أكثر من فرصة للامتحان لتحسين الأداء والمجموع، كما سيتم وضع الامتحانات والتقييم بشكل الكتروني دون تدخل بشري، وهذا يخفض من نسبة الغش بنسبة 85%.

 

التعليقات