التخطي إلى المحتوى

صرح الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، أن الوزارة تتصدى لحرباً الضروس، ونظام التعليم الجديد سيهز عروش المصالح والفساد والأنانية المطلقة، وهناك دول ليس من مصلحتها تطبيق هذا النظام الذي يحقق التنمية لمصر كلها.

وأشار خلال حواره في برنامج “العاصمة مساءاً” الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي، على قناة cbc””، : ” النظام القائم حالياً يدمر عقول الطرب.. ولدينا تلاميذ أذكياء بشدة لكننا المسئولون عن تخرجهم من مدارسهم بمستوى غير جيد، وندرب نحو 140 ألف معلم رياض أطفال وحوالي 80 ألف مدرس ثانوي على النظامين الجديد والمعدل.

وبدوره صرح الدكتور حسام بداروي الخبير التعليمي، إن النظام التعليمي الجديد يحمل رؤية تعليمية وإستراتيجية مستدامة تتضمن الجودة والإتاحة والعدم التمييز، مضيفاً: “لا أتمنى أن يخوض المواطنون في الفرعيات.. ومن حقهم أن يقلقلوا بالتأكيد لكن نجاح أي نظام جديد مبني على دعم الناس والخبراء والإعلاميين”.

وأشار إلى أن النظام الجديد يتحدث عن جودة التعليم وحوكمة إدارة العلمية التعليمية والتمكين التكنولوجي، بجانب صياغة الوجدان.

 

التعليقات